من أعطاك القرار لتحكم على نفسك بالفشل




ما تظنه فشلاً، ما هو إلا رسالة تذكير لتنهض من جديد

 أَوَ تكونُ النملة بعقلها المتناهي في الصغر أذكى منك أيها الآدمي المكرّم من السماء بزينة العقل؟!

 أهي أفصح منك !! حيث لم تنهزم لسقوطها من قمة الجدار؟!

 قم وأنفض غبار الفشل وتمتع بجمال روحك وحاول مرات عديدة ..

 اضرب بمعول العزم لتحرّر ذكاءك المدفون في كهف عقلك، لتشعّ فيه أنوار موهبتك.. فتبهر الجميع..